هل ستزيد ارباحك عند استخدام الاعلانات التلقائية الجديدة في ادسنس - محترفي التقنية

2/20/2018

هل ستزيد ارباحك عند استخدام الاعلانات التلقائية الجديدة في ادسنس

هل ستزيد ارباحك عند استخدام الاعلانات التلقائية الجديدة في ادسنس

نحن الان في 2018 وجوجل تحاول تحسين الاعلانات بشكل كبير جدا يرضي جميع الاطراف سواء الشركات المعلنة او المستخدم او صاحب الموقع الذي يربح من هذه الاعلانات حيث اعلنت جوجل انها سوف تقوم بحظر جميع الاعلانات المزعجة للزائر وايضا اليوم تم وضع ميزة جديدة في جوجل ادسنس وهي نظام الاعلانات التلقائية تحاول جوجل هنا تحسين تجربة المستخدم يعني عدم ازعاج الزائر وايضا ارضاء للشركات المعلنة ولكن هل هذا الامر على حساب الناشر ام لا ؟ يعني هل ستقل ارباحك ام لا ؟ سوف تتعرف على هذا الامر في هذا المقال .

ماهي الاعلانات التلقائية في ادسنس وكيف استخدمها 

هي ميزة جديدة من ادسنس تقوم باظهار الاعلانات بشكل اوتماتيكي يعني انك لن تضيف شفرات اعلانية في الاماكن التي تريدها سوف تترك هذا الامر لجوجل ادسنس سوف تظهره في المكان الافضل الذي يجلب لك ارباح اكثر وايضا في نفس الوقت تحسين تجربة المستخدم وارضاء الشركات ادسنس تحاول هنا ارضاء الجميع سوف تضيف شفرة واحدة في القالب سوف تكون مسؤله عن اظهار جميع انواع الاعلانات في الموقع حتى اعلانات مستوى الصفحة وتظهر الاعلانات في جميع الاماكن المناسبة في الموقع .


اقرأ ايضا : الربح من الانترنت 


طريقة اضافتها سهله فقط تذهب الى حسابك في ادسنس والى الاعلانات التلقائية وبعدها تضغط على البدأ في استعمال الخدمة .



بعدها سوف تختار اشكال الاعلانات التي تريدها ان تظهر في موقعك يفضل تحديد اختيار الحصول على الاشكال تلقائيا لانها سوف تختار الاعلان الافضل للزائر .


اقرأ ايضا : افضل طرق الربح من مدونة بلوجر 


بعدها سوف تحصل على شفرة وضعها اسفل head في القالب وسوف تعمل الاعلانات بعد 10 دقائق في الموقع بشكل تلقائي .


هل ستزيد ارباحي في ادسنس  من الاعلانات التلقائية ؟


هذه تعتبر افضل طريقة لزيادة ارباحك في ادسنس لانها سوف تظهر اعلانات تناسب الزائر بشكل اكبر مما يعني انك سوف تحصل على عائد اكبر وايضا سوف يرتفع معدل النقرات على الاعلانات والعائد لكل الف ظهور وخصوصا اذا كان زوار موقعك من الهاتف وهذا التحليل عن تجربة وليس فقط كلام عام ويقال سوف تزيد ارباحك اذا كان زوارك من الهاتف . 

اترك تعليقا :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق