مراجعة ساعة هواوي الذكية Huawei GT Watch - محترفي التقنية

3/06/2019

مراجعة ساعة هواوي الذكية Huawei GT Watch

مراجعة ساعة هواوي الذكية Huawei GT Watch

سيكون هذا المقال هو مراجعة ملخصة لأحدى الساعات الذكية من شركة هاواوي التي صدرت مؤخرا بمواصفات مفاجأة والتي سنتحدث عنها في هذا المقال المختصر .


 في ساعة هاواوي الاخيرة GT فاجأتنا هاواوي بطفرة في مسار ساعتها الذكية و هي النظام فبعد ان كانت تعمل بنظام كوكل التي تعتمده اغلب شركات الساعات الذكية الاخرة اطلقت الصينية ساعاتها GT Watch بنظامها الخاص.

ما احدثه هذا الخيار من تغير كبير بالفعل فقد ساهم حقا في زيادة عمر البطارية بشكل ملحوظ ولو كان على حساب مكتبة تطبيقاتها .
ساعة GT Watch قد صدرت بالفعل في المملكة المتحدة في نوفمبر 2018 و قد صدرت بنوعين الكلاسيكي Classic و الرياضي Sport لايختلف النوعان كثيرا بالمواصفات حتى انه يصعب التفريق بينهما فالاصدار الرياضي يكون فيه لون الساعة الفضي بينما الكلاسيكي يكون فيه لون الساعة الاسود.
عندما صدرت الساعة في البداية داخل المملكة المتحدة كانت بسعر 199 باوند للأصدار الرياضي و 220 للأصدار الكلاسيكي و يتوقع ان تصدر في الولايات المتحدة في شهر فبراير من عام 2019 .
بالنسبة للتصميم فهي رائعة جدا و خصوصا ما يتعلق بخفة وزنها و ماتمنحه من راحة على المعصم فتصميمها مشابه لساعة هاواوي السابقة Huwaei Watch 2 و لكن هي انحف منها فسمكها هو 10.6mm فقط .
اما الشاشة فهي كاملة الالوان بحجم 1.39 انش و دقة454 بكسل تمنح وضوح رائع استطيع القول بأنه من بين الافضل و لكن للأسف فان وجوه الساعات محدودة نظرا للنظام الجديد التي تعمل به لذلك لايوجد حتى الان الا وجوه الساعة الملحقة اساسا .


تحتوي جسم الساعة على زرين من الجهة اليسرى الزر العلوي يستخدم لأيقاض الشاشة و كذلك لأخذك الى الواجهة الرئيسية بينما السفلي يمكنك أختيار ما ستفعله به بنفسك .
جسم الساعة خليط من السيرامك والمعدن مما يعطيها منظرا راقيا على المعصم و أي شيء اخر حوال الجسم و بالقرب من السير هو معدني Metal .
بالنسبة للمنظر المتاح فيمكنك الاختيار بين الجسم الفضي و السير البني من الجلد او هناك تصميم اخر للجسم الاسود و سير اسود كذلك .
اما بالنسبة للمواصفات فسأختصر بها حيث تأتي الساعة بنظام تحديد مواقع مدمج للتبع النشاط الرياضي و الذي لو تطبيق خاص من الشركة على الساعة مسمى Workout فيه الكثير من التفاصيل التي لن اتطرق اليها .

و اخيرا البطارية و هي برأيي مايجعل هذه الساعة مميزة فكما صرحت هاواوي ان الساعة تستطيع التحمل لحوالي شهر كامل بدون شحن و عند تجربتي لساعة هاواوي السابقة Huwaei Watch 2 تفاجأت اكثر بما قيل عن ال GT على الرغم اني لم أقم بتجربتها بعد لانها لم تصل الاسواق الخليجية حتى الان لكني لم افوت فرصة تجرتها بالتأكيد حال صدورها .

اترك تعليقا :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق