برنامج توزيع النت والتحكم بالسرعة

القائمة الرئيسية

الصفحات

برنامج توزيع النت والتحكم بالسرعة

نظرياً لا يمكنك تقسيم سرعة الإنترنت من حيث توزيع الإنترنت والتحكم في السرعة للأجهزة المختلفة سوى من خلال أجهزة متخصصة في ذلك، سواءً أجهزة نقط الوصول ( access point )، أو أجهزة الراوتر التي بها تلك الخاصية وهي غالباً ليست الأجهزة التي تقدمها الشركة التي تزودك بالإنترنت بشكل مجاني.




بالطبع الحصول على أجهزة روتر مرتفعة السعر أو أجهزة نقاط اتصال منفصلة يعتبر أمر مُكلف بالنسبة للغالبية، وهو أمر غير عملي، لذلك سنتحدث اليوم عن برنامج يُسمى Selfishnet يسمح لك بتوزيع النت والتحكم بسرعة الإنترنت لدى كل المستخدمين معك على الشبكة للحد من عمليات التحميل والرفع التي تؤثر عليك.


تحميل برنامج توزيع النت Selfishnet 

بدايةً يمكنك تحميل البرنامج من خلال الموقع من هذا الرابط، من ثم التوجه لتثبيته من خلال اختيار Run as administrator، وبعد تشغيل البرنامج سيطلب منك اختيار الشبكة التي تريد التحم في سرعتها، تقوم بإختيارها، من ثم سوف تبدأ بالتعامل مع واجهة البرنامج لتحديد سرعات كل جهاز متصل مع الشبكة كالتالي.




بالطبع وفور تحديد الشبكة سوف يظهر لك عدد من الخيارات في أعلى الجزء اليسار، ستقوم بالضغط على أول خيار لإظهار الأجهزة المتصلة مع الشبكة الخاصة بك، وذلك من خلال الأسم والذي على الأغلب سيكون على هيئة المُعرف الخاص بالجهاز ( الـIP )، فيما عاد الجهاز الخاص بك والذي سيظهر تحت أسم Your PC، وبجانبه خانة IP ثم MAC ثم سرعة التحميل Download و سرعة الرفع Upload وهي التي يستخدمها كل جهاز، والتي يتم تشغيلها بالضغط على الأيقونة الثانية أعلى اليسار، بجانبها الخانات الأهم Download Cap و Upload Cap لتحديد سرعة التحميل والرفع في كل جهاز وأخيراً خيار الحظر ( Block ) لتحظر أي جهاز تريده.




يمكنك تحديد السرعات على الأجهزة أو حتى حظرها كما تشاهد وهو خيار جيد للغاية لإستبدال أجهزة access point التي تتراوح أسعارها ما بين 20 دولار وأعلى.

لدينا ملاحظة بسيطة هنا، وهو أنك ستكون بحاجه لتحميل أي برنامج مساعد في عمل برنامج Selfishnet مثل Net from work وكذلك برنامج WinPcap وهو مرفق بملف التحميل.

ربما الأخبار المحبطة أن الإصدار المتوفر كان أخر تحديث له هو سنة 2007 وهي السنة التي أطُلق فيها البرنامج، حيث يعتبر قديم للغاية وهو ما لا يجعل الثبات في طريقة عمله أمر مضمون ولكنه سيستمر في العمل على أي حال.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات